تعيين صفحة رئيسية المفضلةاتصل بنا اللغة
"التربية" و"ابداع المعلم" ينظمان الأربعاء المقبل حفلاً في رام الله لتكريم ثلاثة معلمين قد يتأهلون للتصفية النهائي"إبداع المعلم" والتربية ينفذان دورة لادماج الطلبة ذوي الإعاقة الذهنية"أبناء طارق": لعلّ كي مون يسمع!!التحكيم المركزي لفئة الناشطين الشباب ضمن مشروع الدفاع عن الحق في التعليم في فلسطينابداع المعلم يعقد تحكيم مركزي لمشاريع توثّق انتهاكات التعليم 30 هيئة محلية تخضع لتحليل موازناتها من منظور حقوق الانسانإبداع المعلم" يختتم تدريب 128 شخص " لمشروع تطوع الطلاب الوطني الفلسطيني في غزة"تحت رعاية مدير التربية و التعليم في نابلس..انعقاد جلسة تقييمية لمشروع التدقيق الاجتماعي للمدارس المعلمون يتوجهون اليوم الى المدارس لتجهيز لبدأ للعام الدراسي الجديد مسابقة " أفضل معلم في العالم " شارك أو رشح أحدهم ليشارك إبداع المعلم والتربية يدعوان إلى أوسع مشاركة في منافسة " أفضل معلم في العالم"التدريب على إعداد 30 شكوى حول قضايا حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنسانيبنات دير بلوط ترصد معاناة النساء العاملات في الزراعةجامعة الاستقلال تعتمد لغة الاشارة كمساق اجباري في خطتها الاكاديميةمركز إبداع المعلم ومؤسسة الحق ينفذان ورشة تدريبية في UPRجائزة التدقيق المجتمعي لمدرسة بنات بيت فوريك الثانويةالتربية وإبداع المعلم يعقدان التحكيم المركزي لمشاريع طلابية في برنامج التدقيق الاجتماعيوزارة التربية وإبداع المعلم يعقدان ورشة تدريبية حول التدقيق الاجتماعيقرية بورين جنوبي نابلس تختتم مشروع الصفوف العلاجية اطفال فلسطين يرسمون احلامهم بالتعليم ما بعد 2015 في فلسطينمركز إبداع المعلم يعقد دورة تدريبية في الحماية والأمن الالكترونيالائتلاف التربوي الفلسطيني يعلن انطلاق فعاليات اسبوع التعليم العالمي في فلسطين مشروع التدقيق الاجتماعي يناقش مخرجاته مع بلدية بيتا الحملة العربية للتعليم تختتم مشاركتها بالمنتدى الاجتماعي في تونس إبداع المعلم : يحيي يوم الأرض في بيت إجزا شمال غرب القدسمبادرة تربوية هادفة بعنوان "مستكشفون صغار" في سلفيتورشة تدريبية للبرلمان والوساطة الطلابية في مدرسة فرخة الاساسية غرب سلفيت وزارة التربية وإبداع المعلم يعقدان ورشة عمل لمشرفين التربية والتعليم ضمن برنامج حقوق الإنسان بدأ استعدادات الحملة العربية للتعليم لعقد مؤتمر " طريق الى الكرامة " في تونسإبداع المعلم : يعقد ورشة تدريبية في مدرسة فرخة غرب سلفيتمدرسة سميحة خليل تنتخب برلمان طلابي بالشراكة مع إبداع المعلم ولجنة الانتخابات المركزيةإبداع المعلم بالشراكة مع وكالة غوث وتشغيل الاجئين يختتمان مخيم "يقودون التغيير" في جنين مشروع "الفلسطينيون ذوو الاعاقة يقودون التغيير" يعرض إنجازاتهانتخاب رفعت صباح نائباً لرئيس الحملة العالمية للتعليمأعلان مركز إبداع المعلم واتحاد ذوي الاعاقة عن اطلاق تقرير حملة "من حقنا جميعاً أن نعمل"التعليم وإبداع المعلم يستكملان ورشة عمل في برنامج حقوق الإنسان والقانون الإنسانيمركز إبداع المعلم ينظم مخيم شتوي بعنوان "معا نكسر حاجزا و نبني مستقبلا" اطلاق كتاب من اقوالهم وتوقيع مذكرات تفاهم في محافظات المحافظات الشماليةفلسطين تشارك في المؤتمر الاقليمي للدول العربية حول 'التربية ما بعد 2015'التربية وإبداع المعلم يعقدان ورشة تدريبية للمعلمين حول القانون الدولي الانساني التربية والتعليم ومركز إبداع المعلم يفتتحان المخيم الشتوي في اريحاللمرة الثانية على التوالي انتخاب رفعت صباح ممثلا للمنطقة العربية في مجموعة استشارية دولية تابعة لـ "يونسكو"لقاء حواري عن أسبوع العمل العالمي لسنة 2014اعلان انطلاق فعاليات الحملة العالمية للتعليم في فلسطينمركز ابداع المعلم يختتم نشاطات مبادرة "طلبة في وجه الفساد"الخطة الإستراتيجية الثالثة لقطاع التعليمسياسة جديدة للحملة العالمية للتعليم حول التعليم والإعاقةوزارة التربية وإبداع المعلم يعقدان التحكيم المركزي لمشروع التدقيق الاجتماعي وزارة التربية ومركز إبداع المعلم يختتمان ورشة حول المواطنةيوم مفتوح في بيت الروش ضمن مشروع مكافحة عمالة الأطفالبرنامج تأملات تربوية يناقش مدى توافر قيم النزاهه و الشفافيه في المناهج الفلسطينيةلجنة الضغط والمناصرة للأشخاص ذوي الإعاقة و دير البلح للتأهيل يبحثان سبل التعاونانقاذ العملية التربوية بتحقيق مطالب المعلمينإبداع المعلم وطموح يعقدان ورشة عمل بعنوان "كيف نساند أبناءنا"إبداع المعلم يختتم دورات تدريبية حول " بناء قدرات المعلمين بأساليب التعليم الفعال"بغزةالبنك العربي يتبنى مشروع تحسين البيئة المدرسية لـ 3مدارس حكوميةجسر نحو المستقبل وزارة التربية وإبداع المعلم ينهيان ورشة تدريبية في التدقيق الاجتماعيرسالة مشتركة بمناسبة اليوم العالمي للمعلمينوزارة التربية تعلن نتائج مسح المعرفة والاتجاهات والممارسات نحو المياه والنظافة والصحة في المدارس اختتام تدريب مشرفين تروبيين ومعلمين على مبحث الصحة والبيئةنحو مدارس فلسطينية فاعلةوزارة التربية توقع اتفاقية شراكة مع برنامج الأغذية العالمي لتنفيذ المرحلة السابعة من مشروع الغذاء من أجل التعليم وزارة التربية تطلق مشروعاً ريادياً لتوظيف الحاسوب اللوحي والمحمول في التعليموزارة التربية تنظم لقاءً مع رؤساء أقسام الميدان في المديرياتماجستير الآداب في "حقوق الإنسان وإدارة النزاعات"ورشة عمل لتحديد الاحتياجات التدريبية حول مشروع مكافحة عمالة الأطفالالقيادة الديموقراطية التربوية اختتام مؤتمر يتناول حقوق ذوي الإعاقة في التعليم والصحة والعملمؤتمر يتناول حقوق ذوي الإعاقة في التعليم والصحة والعملوزارة التربية تعقد ثلاث ورشات عمل حول تطوير مناهج التعليم والتدريب المهني والتقنيوزارة التربية تستنكر مواصلة الإحتلال فرض الاقامة الجبرية على طلبة المدارس الاهتمام بالتعليم ورصد موازنات إضافية له من توصيات التي اختتام بها أعمال المؤتمر "إصلاح التعليم في العالم العربي" تواصل أعمال مؤتمر "اصلاح التعليم في العالم العربي" في الأردنمارثون اليوم المفتتوح في قرية النبي صالح ضمن فعاليات الحملة العالمية للتعليم مارثون اليوم المفتتوح في قريم النبي صالح ضمن فعاليات الحملة العالمية للتعليم قرية حبلة تشارك في الحملة العالمية للتعليم 2013فعاليات الحملة العالمية للتعليم 2013 في مخيم الفارعةمارثون رياضي في قلقيلية احتفالاً بأسبوع الحملة العالمية للتعليم قلقيلية تستمر في إحياء فعاليات أسبوع العمل العالمي للتعليم تحت شعار "المعلم يستحق"بلدة قباطية تنظم مهرجانا مركزيا ضمن فعاليات الحملة العالمية للتعليم 2013وزارة التربية تنظم حفلاً لاستقبال الأمناء العامين للجان الوطنية للتربية والثقافة والعلوم العربيةإطلاق فعاليات الحملة العالمية للتعليم للجميع تحت عنوان المعلم يستحقوسط مؤشرات حول أن 40% من طلبة الصفوف الأساسية لا يجيدون القراءة والكتابةوزارة التربية ومركز إبداع المعلم يعقدان ورشة عمل في التدقيق الاجتماعيتكامل الجهود هو السبيل لتجاوز اشكالية تدني التحصيل العلمي لدى الطلبةمركز إبداع المعلم ووزارة التربية والتعليم يختتمان ورشة عمل في التدقيق الاجتماعي40 مدرسة حكومية ستنفذ مشروع التدقيق الاجتماعي و تفحص الفساد في فلسطين للعام 2013المطالبة بضرورة تبني عقد منتدى نسوي اجتماعي عالمي في فلسطينأفتتح مركز ابداع المعلم تدريب الجيل السادس لمشروع المواطنة بقطاع غزة إبداع المعلم ووزارة التربية والتعليم يعقدان ورشة عمل في المواطنةالتربية وابداع المعلم يكرمان المدارس الفائزة بمشاريع المسؤولية المجتمعالتربية توقع مذكرتي تفاهم مع إبداع المعلم لتنفيذ برنامجين في المدارس "إبداع المعلم" يستعرض جانبا من انجازاته المحلية والدوليةالصبّاح: صورة المرأة في ذهن الذكر خطرة جدا والمرأة أقدر على صوغ منهاج يكرس حقوقهامركز ابداع المعلم من فكرة الى واقع إبداع المعلم" يستعرض جانبا من انجازاته المحلية وعلى المستوى الدوليفعاليات الخلوة الفكرية السنوية لمركز إبداع المعلمفلسطين تشارك في مؤتمر حول تعليم الكبار في الأردنانطلاق فعاليات مؤتمر الأيام التربوية التنويرية شبكة "معا" و"ابداع المعلم" يجددان اتفاقية شراكة إعلامية تربويةالصفوف العلاجية ...تجربة رائدة في معالجة الضعف الاكاديمي لطلبة المدارس الصباح يوكد على اهمية تعليم الكبار ..اللجنة الوطنية لجسور تنظم مؤتمر التربية من منظور نسويالائتلاف الفلسطيني التربوي يدين الاعتداء الغاشم على قطاع غزة تهنئة من حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح الى الاستاذ رفعت صباح انتخاب رفعت صباح عضوا في اللجنة الدولية للمنظمات غير الحكومية للتعليمالتعليم بين الحق والسلعةبرنامج تأملات ... التربية المدنية بين الواقع والتطبيقلنعمل معا من أجل التغيير- تعزيز حرية اختيار الفتيات التخصص الجامعي المنتدى النسوي التربوي الفلسطينيامسية رمضانية حول الغزو الثقافي والانغلاق الثقافيختتم امس السبت مركز ابداع المعلم مشروع التبادل الثقافي البولندي الفلسطينيمركز إبداع المعلم والاتحاد الفلسطيني العام للأشخاص ذوي الإعاقة يختتمان 3 تدريبات في القيادة والمناصرةانتخاب هيئة جديدة لجمعية مركز إبداع المعلممركز إبداع المعلم ينظم دورة تدريبية ضمن مشروع نعم انها تستطيعبرنامج تاملات تربوية.. نظام التوجيهي الجديد بين المقترح والتطبيقبدء تنفيذ قرار تعيين ذوي الاعاقة في المؤسسات الحكومية والخاصةالتوجيهي و مقترح وزارة التربية للتغيير مرة أخرى وزارة التّربية والتّعليم ومركز إبداع المعلم يختتمان التحكيم المركزي لمشروع المواطنة للعام 2012 ضمن إطار مشروع الفلسطينيون ذوي الإعاقة يقودون التغيير الممول من الاتحاد الأوروبيمدرستي بنات خانيونس الإعدادية " ج " و أم سلمه الأساسية للبنات تتصدر مشروع المواطنة لعام 2012تغيير قادم في نظام امتحان التوجيهيعبير البرتقال والليمون في اليوم المفتوح لمدرسة كفردان الثانوية التلقين والحفظ سببا اساسيا لعدم تحقيق المناهج لاهدافها ولضعف التحصيل العلمي"برنامج تأملات تربوية" يناقش المناهج الفلسطينيةبدء التحضيرات لعقد مؤتمر وطني حول المسؤولية الاجتماعية في التعليم اخبار الحملة العربية للتعليمطلبة من مدرسة العامرية يطلعون محافظ جنين على مشكلة التلوث البيئيمجلس التعليم المحلي في قرية برطعة ينظم لقاءا حواريا بين المعلمين والاهالي بدء التحضيرات لاطلاق حملة وطنية لتعزيز المشاركة السياسية للمراة الفلسطينيةوزارة التربية والتعليم وإبداع المعلم ينهيان ورشة تدريب المواطنة"ابداع المعلم" و "معا" يوقعان اتفاقية شراكة لتنفيذ برامج اعلامية متلفزةمركز إبداع المعلم يطلق خطته التشغيلية للثلاث سنوات القادمةاختتام الدورة التدريبية للجيل الخامس لمشروع المواطنة في غزةانطلاق الجيل الخامس لمشروع المواطنة في غزة طالبات مخيم دير عمار يطالبن بنادي رياضي ثقافيلقاء مع منسقي لجان مجتمع المدرسة"نعم إنها تستطيع " ... مشروع رائد يطلقه مركز إبداع المعلممركز إبداع المعلم ينفذ دورة تدريبية لناشطين اجتماعين من شمال الضفة الغربيةضمن مشروع لجان مجتمع المدرسة - دورة تدريبية في اعداد مشاريع تدخل لتحسين البيئة التعليميةاختتام دورة تدريبية للمعلمين المرشحين للعمل في مشروع دروس التقوية والمخيمات العلاجيةلتعزيز المسؤولية الاجتماعية تجاه التعليمنداء لاحرار العالم..... فلسطين الدولة القادمة عريضة للتوقيع... مليون توقيع تربوي من اجل الاعتراف بدولة فلسطين في ايلولالتوصيات التي خرج بها مؤتمر الايام التربوية المشاركون في مؤتمر آليات تطوير العمل النقابي يوصون باجراء انتخابات لنقابة المعلمين في المدارس الحكومية
دمج الأطفال ذوي الإعاقة مجتمعياً
دمج الأطفال ذوي الإعاقة مجتمعياً
الحملة العالمية للتعليم
الحملة العالمية للتعليم
مسابقة " أفضل معلم في العالم "
مسابقة " أفضل معلم في العالم "
الخطة الاستراتيجية
الخطة الاستراتيجية
التقرير المالي
التقرير المالي
فينود راينا
فينود راينا
Towards Creative Change in Palestinian Education
Towards Creative Change in Palestinian Education
البرامج

برنامج حقوق الإنسان

منذ تأسيسه ومركز ابداع المعلم يسعى لتطوير عمله في التربية على حقوق الانسان، وفي توطين مفاهيم حقوق الانسان وتذويتها في النظام التعليمي والعملية التعليمية. بذل المركز جهودا مبعثرة هنا وهناك حول الموضوع، رغم انه بقي ضمن الرؤية ورسالة المركز، وبهدف تعزيز وتعميق وتطوير عمل المركز في قضايا حقوق الانسان تم تأسيس برنامج لحقوق الانسان منفصل عن التربية المدنية، وسعى المركز الى بلورة رؤية لبرنامج حقوق انسان. تتمحور حول إيجاد شبكة من المعلمين والمتعلمين المدربين  والملنزمين بحقوق الإنسان،  يشكلون نماذج في ممارساتهم، وقادرين أن يكونوا صوتاً للتغيير الاجتماعي و المجتمعي من خلال مدارسهم، اضافة الى تعزيز وايجاد بيئة تربوية حساسة للحقوق ومبنية عليها، لتكون قادرة على إنجاز أهداف التربية والتعليم.


أهداف البرنامج 

•الهدف الاستراتيجي الأول: زيادة وتحسين فرص وصول الأطفال والشباب لتعليم نوعي جامع، شامل، الزامي ومجاني وفق أهداف التعليم للجميع.


الأهداف الفرعية: 

الهدف المرحلي الأول: الضغط على الحكومة للايفاء بالتزاماتها تجاه تحقيق أهداف التعليم للجميع.

الهدف المرحلي الثاني: توفير ونشر المعلومات للباحثين والمؤسسات المعنية بمنهجية علمية حول مؤشرات نوعية التعليم.

الهدف المرحلي الثالث: تطوير حالة تضامن دولي ضاغطة لدعم حق الفلسطينيين في التعليم وتوثيق ومناهضة انتهاكات الاحتلال الاسرائيلي للحق بالتعليم.


•الهدف الاستراتيجي الثاني : المساهمة في بناء جيل شاب مؤمن بقيم حقوق الانسان والمواثيق والمعاهدات الدولية، وممارس لها ومدافع عنها.


الأهداف الفرعية: 

الهدف المرحلي الأول: تمكين المعلمين والطلبة من استخدام طرق وتقنيات تعليمية وتعلمية فاعلة ومبدعة تعزز من احترامهم وقبولهم وممارستهم لقيم حقوق الانسان والقانون الدولي الانساني. 

الهدف المرحلي الثاني: المساهمة في إدماج الاطفال الفلسطينيين ذوي الاعاقة في مجتمع ديمقراطي عادل يؤمن بحقوق الانسان من خلال تمكينهم للانخراط في  الحياة الاقتصادية والاجتماعية.


البيئة التي يعمل بها برنامج حقوق الانسان 

ومن خلال النقاشات التي اجريت في عملية مراجعة عمل المركز في نهاية عام 2012، تم التركيز على مجموعة من التحديات التي تواجه التعليم ومساعي إصلاحه، والتي سياخذها برنامج حقوق الانسان في نظر الاعتبار في عمله ومشاريعه ومن هذه التحديات: 

-  عدم الالتزام بمبدأ مجانية التعليم (سواءً في مرحلة ما قبل المدرسة أو في المرحلة الإلزامية).

-  عدم تحمل وزارة التربية والتعليم مسؤولية التعليم قبل المدرسة. 

-  النقص في كفاية وتأهيل الكوادر التعليمية في جوانب حقوق الإنسان.

-  مشكلات البنية التحتية للمدارس وعدم أهليتها وتلبيتها لاحتياجات جميع المتعلمين بما فيهم الأطفال ذوي الإعاقة.

-  عدم رضا المعلمين وعدم حصولهم على حقوقهم وعلى ظروف عمل لائقة. 

-  عدم كفاية الادوات والوسائل والاليات في المناهج التربوية لغرض تعزيز مبادئ حقوق الإنسان.

-  غياب الوعي المجتمعي بأهمية التربية على حقوق الإنسان وبحقوق أطفالهم والبيئة الآمنة. 

استراتيجيات العمل التي يركز عليها برنامج حقوق الانسان : 

-  قضايا حقوق الإنسان التي يهتم بها البرنامج هي تلك المتعلقة بالحق الأساسي في التعليم لجميع الأطفال الفلسطينيين والفلسطينيات بغض النظر عن الجنس، الخلفية الاجتماعية والاقتصادية والعرقية، أو القدرات الجسدية، وليس المقصود بالحق الأساسي في التعليم مجرد الحصول على خدمة التعليم وإنما الحرص على بيئة تعلم آمنة ومحفزة وضامنة لحقوق الجميع، ويولي البرنامج اهتمام خاص بالأطفال وضمان نشأتهم السليمة والآمنة التي تحميهم من العمل في سن مبكرة وظروف غير لائقة، وتحميهم من العنف بكل أشكاله الجسدية والمعنوية والنفسية، وتحميهم من الوقوع فريسة للاستغلال أو سوء استخدام السلطة من قبل من هم تحت رعايتهم. 

-  حقوق الأطفال ذوي الإعاقة بالتعليم وتبنى البرنامج التعليم الجامع باعتباره آلية رئيسية لتحقيق الحق في التعليم للأطفال ذوي الإعاقة. "كما جاء في اتفاقية الأمم المتحدة لعام 2006 بشأن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في تعليم جامع". 

-  بناء شراكات مع مؤسسات واتحادات اخرى ومن اهمها شراكته مع الاتحاد العام للفلسطينيين ذوي الإعاقة والساعية إلى زرع بذور أول حركة تضامن فلسطينية شابة مع الأشخاص ذوي الإعاقة وحقوقهم تعتمد على نهج التبادل والتشارك بين الشباب الفلسطينيين ذوي الإعاقة وغير ذوي الإعاقة، ويكون فيها طلبة المدارس جزء أساسي يشارك من خلال مشاريع التعلم بالعمل التي يقوم بها في حركة التضامن والضغط والمناصرة من أجل حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بشكل عام، ومن أجل حقوق الأطفال ذوي الإعاقة داخل المدارس وخارجها بشكل خاص. 

-  حقوق المعلمين كجزء أساسي من العملية التربوية لا يمكن تطويرها إلا من خلال تحسين أوضاعهم وتمكينهم. ولذلك يتعاون البرنامج مع الناشطين والناشطات من المعلمين النقابيين بهدف مساندتهم في نضالهم من أجل نيل حقوقهم المهنية والاجتماعية من خلال رعاية ودعم لقاءات وطنية تجمع النقابيين من مختلف المحافظات للتحاور حول قضاياهم وأولوياتهم ووضع رؤية لمستقبل العمل النقابي التربوي. كما يهدف التعاون مع النقابيين إلى بناء قدراتهم وتمكينهم من خلال عقد لقاءات تدريبية على الضغط والمناصرة والتخطيط. 

-  تطوير وبناء قدرات المعلمين المهنية وتوجهاتهم فيما يخص دمج مفاهيم حقوق الإنسان بالعملية التربوية. إذ يتم تدريب المعلمين على أهم أسس البيئة التربوية الآمنة والمبنية على مراعاة حقوق الإنسان من إدارة صفية إيجابية، وآليات الحفاظ على مناخ صفي معزز وداعم، وأسس بناء العلاقات مع الطلبة ومع الأهالي وأسس منهجيات التدريس التي تراعي التأقلم والتكيف مع اختلاف أنماط التعلم لدى جميع الطلبة انطلاقاً من حق الجميع بالحصول على فرص متساوية داخل الصف. 

-  تطوير اليات التوثيق ورفع الشكاوي فيما يخص انتهاكات حقوق الانسان والقانون الدولي الانساني. من خلال بناء قدرات الكادر التربوي للدفاع عن حقوق الإنسان وحمايتها، وتوثيق الانتهاكات المتعلقة بها وبالقانون الدولي الانساني.


برنامج الدعم النفسي والاجتماعي:

نظرا لأهمية الصحة النفسية والاجتماعية للأطفال والآثار التي قد تترتب عن أي اضطرابات نفسية واجتماعية لدى الأطفال على مناحي حياتهم وتكوينهم النفسي والاجتماعي، حيث أشارت الدراسات العالمية إلى تأثير الأمراض النفسية على المجتمع من حيث الإنتاجية والعمل حيث يؤثر المرض النفسي على الصحة للافراد وبهذا يصبح الاداء الوظيفي لهم متدني ، ففي دراسة لمنظمة الصحة العالمية ومنظمة العمل الدولية سنوات العجز وعدم الإنتاج  ان الامراض النفسية تشكل 5من اصل 10 امراض تؤثر على الإنتاجية للإفراد منها الاكتئاب، الهوس الاكتئابي، الفصام، الوسواس القهري وتؤدي الإصابة بهم إلى جعل هؤلاء المرضى غير قادرين على العمل الفعال وتجعلهم غير منتجين الأمر الذي يجعل هؤلاء المرضى عبء على المجتمع بناءا على  تقارير منظمة الصحة العالمية يتمثل  العبء فى عدم القدرة على الإنتاج والانجاز  التي تنشأ عن الإصابة بالمرض النفسي وتأثيره على  جودة مواصفات الحياة، حيث تمثل  نسبة أعباء الأمراض النفسية والعصبية 10.6% من مجموع الأمراض مجتمعة  كما تتسبب في ضياع 33% من سنوات الحياة للمرضى الذين يعانون منها. 

لهذا كله سعى المركز إلى استحداث برنامج الدعم النفسي والاجتماعي بحيث يعمل البرنامج على بناء قدرات المعلمين ومرشدي المدارس على معارف ومهارات في الإرشاد واليات التعامل مع الاطفال، والتركيز ايضا على تمكين المعلمين والمرشدين من تمييز الحالات الخاصة لدى الاطفال اللذين يحتاجون الى دعم نفسي واجتماعي او علاج نفسي، وسيتم العمل ايضا مع اهالي الاطفال وأسرهم بحيث يتم تاهيلهم من خلال ورشات عمل ودورات تدريبية على اليات التعامل مع اطفالهم، مما سيعزز آليات التكيف والقدرة على المواجهة لديهم كما سيزيد الدعم الضروري الذي يوفرونه لأطفالهم وسيركز البرنامج على تنفيذ أنشطة وتدخلات لتغير السياسات والتوجهات الخاصة بالإرشاد النفسي في قطاع التعليم وفي المجتمع ككل.

الهدف العام: 

تطوير بيئة نفسية واجتماعية وتربوية أمنة ومحفزة للأطفال 

الأهداف الفرعية : 

- تمكين الأطفال ودمجهم في المجتمع لضمان حقهم في الحماية من العواقب السلبية للعنف من أجل الحفاظ على سلامتهم النفسية والاجتماعية وتمتعهم بمستقبل أفضل.

- زيادة قدرة مرشدي ومعلمي المدارس على توفير الارشاد والرعاية للاطفال في المدارس 

- التخفيف من الضغوطات النفسية والاجتماعية التي يعاني منها الأطفال الفلسطينيون ومساعدتهم في التغلب علي المشكلات السلوكية والنفسية والتربوية التي قد يتعرضوا لها.من خلال الأنشطة المتنوعة.

- تمكين الأطفال من الإسهام على نحو فعال في إعادة بناء المجتمعات وتحقيق مستقبل أكثر إشراقاً، من خلال تمكينهم وتدريبهم على المهارات الحياتية (ثقة بالنفس، التعبير عن الذات، اتصال وتواصل... الخ) يتم العمل مع الفئات الاتي:

- تمكين الأهالي من مهارات التعامل مع الأطفال والإرشاد التربوي.

- تفعيل دور المرشد التربوي في المدارس من خلال: (- تمكين المرشدين مهاراتيا ومعلومات، - تغيير توجهات ومهارات إدارات المدارس والمعلمين تجاه دور المرشد في المدرسة، تغيير السياسيات الخاصة بالإرشاد التربوي والاجتماعي في المدارس وصولا إلى مرشد على الأقل في كل مدرسة) 

- تمكين المعلمين والمعلمات من مهارات الإدارة الصفية والإرشاد "المعلم مرشد".


برنامج التربية المدنية:

إن موضوع التربية المدنية حديث النشأة فرضته التطورات العديدة التي شهدها العالم منذ أواخر القرن العشرين في كافة المجالات والتي كان أبرزها على المستوى السياسي التحولات السياسية الدولية والإقليمية نحو الديموقراطية. أصبحت الديموقراطية سمة العصر الحاضر، يتضح ذلـك من خلال التوجهات والتحولات الديموقراطية الدولية في العالم. إضافة إلـى ظهـور أنظمـة ومشاريع جديدة تعزز هذه التوجهات مثل مشروع الشرق الأوسط الكبيـر، والنظـام العـالمي الجديد، والتي أثرت تأثيرا مباشرا في المجتمعات العالمية، ذلك ما جعل العديد من دول العـالم . نظرا لعمليات التداخل بين المحلـي والعـالمي التـي  تعيد النظر في نهجها واستراتيجياتها فرضتها طبيعة التطورات التقنية والمعلوماتية الاتصالية، لم تعد الديمقراطيـة مفهومـا عالميـا مقتصرا على الغرب، بل إنها أصبحت مفهوما محليا قابل للممارسة من خلال تداول مفرداتهـا الثقافية واكتساب دلالاتها (1)


هناك حاجة في الوطن العربي إلى التربية المدنية، وهذه الحاجة تصبح أكثـر إلحاحـا فـي الحالة الفلسطينية، ليس فقط من أجل مسايرة التطورات العالمية التي شهدها العالم، بل إنه فـي ظل الخصوصية الفلسطينية، والمعاناة التي يعيشها الشعب الفلسطيني الناجمـة عـن الاحـتلال الإسرائيلي تصبح التربية المدنية أكثر إلحاحا، وضرورة مجتمعية لمواجهة مخططات الاحتلال، وممارساته القمعية التي تستهدف الإنسان الفلسطيني وبنيته بكافة جوانبها الاجتماعية والسياسية. حتى يمكن للتربية المدنية الفلسطينية أن تسهم في إعداد وبناء المـواطن الفلسـطيني المتمتـع بالوعي والمنتمي لوطنه وعروبته ودينه، لا بد من الأخذ في الاعتبار أن يكون هنـاك معـايير فلسطينية للتربية المدنية تراعي الخصوصية الفلسطينية، وتستقي مبادئها مـن الفلسـفة العامـة للمجتمع الفلسطيني المنبثقة من الدين الإسلامي والثقافة العربية بمفهومها الشامل. يمكن للتربية المدنية الفلسطينية أن تكون مدخلا فلسفيا جديدا يسهم في وجـود فلسـفة تربويـة فلسطينية، - في ظل وجود أزمة تربوية موروثة، وغياب فلسفة تربوية فلسـطينية واضـحة- تدعم وترسخ بنية ديموقراطية تدعم بناء الدولة الحديثة المنشـودة، وتسـتطيع الصـمود أمـام الظروف الدولية المعاصرة، وما ينجم عنها من تداعيات وانعكاسات تؤثر في مستقبل الأمة. إن نجاح واستدامة التحول الديموقراطي في المجتمع الفلسطيني يمكن أن يتحقق من خـلال تنشـئة اجتماعية وسياسية تستند إلى المصادر الدينية والأخلاقية والفلسفية للمجتمع، التي تتولاها كافـة المؤسسات المجتمعية الرسمية وغير الرسمية


في مركز ابداع المعلم و خلال السنوات الماضيه  تطور عمل المركز واستراتيجيته تطورا ملحوظا من خلال تركيز العمل على برنامج التربية المدنية بشكل منفصل عن برنامج حقوق الامسان مع الإبقاء على التواصل والتكاتف بين البرنامجين لوجود ضرورة ملحة تتطلب العمل على تعزيز منظومة فيم التربية المدنية لدى الشباب الفلسطيني خاصة بعد الحرب الأخيرة على فطاع غزة و تعالي الأصوات بالمطالبه بمجتمع فلسطيني ديمقراطي ينادي بالحقوق المدنية و المحافظة على الاخلاق و قيم النزاهة و الشفافية و الحكم الصالح اجتماعيا و سياسيا .

يرى البرنامج أن خلق وعي مجتمعي بحقوق الأفراد وواجباتهم يقتضي ترسيخ قيم اجتماعية ومدنية وحقوقية بمدلولاتها الشاملة في الوعي الفردي، ولن يتحقق ذلك الا من خلال تكاتف جميع الشركاء الرسميين و غير الرسمين و من خلال أطر علمية منهجية يقومون بوضع لبناتها ويتم تطبيقها من خلال المؤسسات المختلفة التي تشرف عليها وترعاها الدولة  وتشارك في تطويرها.


ولعل عنوان البرنامج يعكس بوضوح ماهية عمله ورؤيته التي تتوافق وؤؤية المركز " نوعية تعليم مجسدة لقيم التربية المدنية وحقوق الإنسان، تعمل على تنوير وانسة التعليم و تخلق أجيال مبدعة قادرة على  والمساهمة في بناء مجتمع مدني فلسطيني ديمقراطي يؤمن بحقوق الإنسان وسيادة القانون.

يشمل  برنامج التربية المدنية في المركز بشكل أساسي التربية على:

1- مجموعة من المعارف التي يجب على المواطن ان يتزود بها.

2- مجموعة من المهارات التي يجب على المواطن أن يمتلكها.

3- مجموعة من القيم والاتجاهات والسلوكات التي يجب على المواطن أن يتمثلها.


للعام 2015 تمركز عمل البرنامج على تسليح الطلبة الفلسطينين بمجموعه من القيم الأساسية ومنها و ليس حصرا "النزاهة,الشفافية و المساءله و التي تم نقلها للطلبة و للكادر التربوي من خلال توظيف استراتيجيات تعلم حديثه كالتعلم بالمشروع و التعلم من خلال العمل , وظف الكادر التربوي هذه الاستراتيجيات داخل الغرفة الصفيه بنشاط وتفاعل عاليين من الطلبة  وانعكست لديهم بالعديد من المهارات الحياتية و الفكرية منها التفكير النقدي, البحث العلمي,حل المشكلات , العمل بمجموعات و المشاركه في الحياه الاجتماعيه و السياسيه الى جانب بناء المعرفة المدنية وتتمثل في معرفة طبيعة الحياة المدنية ، والنظام السياسي، ونظام الحكم، طبيعته، وصلاحياته، وحدوده، وطبيعة وأهداف الدستور، وآليات التشريع، معرفة الحقوق والمسؤوليات الفردية للمواطن، العدالة، المساواة، سيادة القانون، فصل السلطات، علاقة المواطن بالمجتمعات الأخرى، تعميق فهم المواطن بدوره وضرورة مشاركته في الحياة الإجتماعية والسياسية، وتأثيره على تحسين وتطوير مجتمعه. ويأتي ذلك من خلال المفردات المدنية وإدماجها في الممارسات اليومية.